19 يناير، 2022

صحيفة إخبارية إلكترونية شاملة ومتنوعة تمد القارئ العربى بالجديد فى العديد من المجالات المختلفة

وثائق أراد ترامب اخفائها ووضعتها المحكمة الفيدرالية بين يدى الكونجرس

طالبت اللجنة البرلمانية التى تحقّق في ملابسات اقتحام أنصار الرئيس السابق ترامب مبنى الكابيتول في السادس من يناير، حيث أن هذه الوثائق تتعلّق بالدور المحتمل للملياردير الجمهوري في الهجوم، على الرغم من محاولات الرئيس السابق للإبقاء على سريتها.

وبحسب مصادر اعلامية امريكية أن الوثائق تتضمن ما يزيد عن 770 صفحة لملفات كبير موظفيه السابق مارك ميدوز وكبير مستشاريه السابق ستيفن ميللر ومساعد مستشاره السابق باتريك فيلبين. ومن الوثائق الأخرى التي لا يريد الرئيس السابق أن يطلع عليها الكونغرس، مذكرات إلى سكرتيرته الصحافية السابقة كايلي ماكناني ومذكرة مكتوبة بخط اليد حول حوادث السادس من كانون الثاني/يناير، ومسودة نص خطابه خلال تجمع “أنقذوا أمريكا” الذي سبق الهجوم.

هذا وقد طلبت اللجنة البرلمانية بمثول عدد من موظفى البيت الأبيض خلال فترة حكم ترامب للشهادة حيث أوضح رئيس اللجنة النائب الديمقراطي بيني طومسون نعتقد أن الشهود الذين تم استدعاؤهم للمثول اليوم لديهم معلومات ذات صلة ونتوقع منهم التعاون في التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
0

Your Cart