16 أكتوبر، 2023

قصاصات متنوعة من هنا وهناك

بعد كثير من الإبتسام وآلام ترحل “سهير البابلى”

انتلقت إلى رحمة الله الفنانة سهير البابلى مساء أمس الأحد عن عمر يناهز 86 عام حيث تعرضت لأزمة صحية دخلت على اثر لغرفة العناية المركزة بأحد مستشفيات القاهرة وتدهورت الحالة الصحية حتى أعلنت اسرتها وفاتها.

سهير البابلى صاحبة تاريخ فنى حافل بدء فى عام 1957 بالعديد من الأدوار الثانوية السينمائية وكان من اشهرها يوم من عمرى وشاركت فى اغنية ضحك وجد وحب مع عبد الحليم حافظ و زبيدة ثروت وعبد السلام النابلسى والذى عرض فى عام 1961 ولم تقدم بطولة سينمائية مطلقه ولكنها كانت بطلة مسرح من الطراز الرفيع وبجانب دورها فى مسرحية مدرسة المشاهدين والذى حقق لها نجاح وشهرة واسعة ولكن دورها فى مسرحية على الرصيف كان نقله نوعيه فى عملها المسرحى وخاصة عندما يكون مسرح سياسي وشاركها بطولة هذا العمل الراحل حسن عابدين وأحمد بدير ومن اخراج جلال الشرقاوى، وتأتى مسرحية الدخول بالملابس الرسمية لتفجر طاقتها الكوميدية مع أبوبكر عزت واسعاد يونس بينما تلعب مع شادية وعبد المنعم مدبولى وأحمد بدير أحد أهم مسرحيات القطاع الخاص ريا وسكينة.

وعلى مستوى الشاشة الصغيرة مثلت عدد من المسلسلات أهمها بكيزة وزغلول و قانون سوسكا و قلب حبيبة.

وبذلك تسقط ورقة اخرى من شجرة الفن المصرى والتى تجدد أوراقها دائماً ولكن ستأخذ كثير من الوقت حتى تنتج ورقة لديها مقدرة سهير البابلى كنعصر نسائى يمتلك أدوات السيطرة المسرحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
0

Your Cart