23 أبريل، 2021

فريد نيوز

صحيفة إخبارية إلكترونية شاملة ومتنوعة تمد القارئ العربى بالجديد فى العديد من المجالات المختلفة

الملكة رانيا تطلق المعرض المتنقل لمشروع التكنولوجيا المستجدة

1 min read

أطلقت  الملكة رانيا العبدالله رئيسة مؤسسة نهر الأردن اليوم  الثلاثاء  المعرض المتنقل للتكنولوجيا المستجدة في رأس العين التابع لمشروع مختبرات الإبتكار الإجتماعي الذي تنفذه مؤسسة نهر الأردن بالتعاون مع اليونيسف.

ويتكون المعرض من عشرة باصات متنقلة نحوت محافظات المملكة لتقديم أنشطة ابداعية وفاعلة تحاكي عقول الأطفال وتحفزهم على التفكير بالبعد التكنولوجي للابتكار والتفاعل الفردي والجماعي.

و قد اطلعت الملكة بحضور المديرة العامة لمؤسسة نهر الأردن إنعام البريشي ومديرة متحف الأطفال سوسن دلق وممثل اليونيسف في الأردن روبرت جينكنز، على جلسات عمل عقدها مشروع الابتكار الاجتماعي بمشاركة مجموعة من طلبة المدارس في إطار التعريف بالمشروع والأنشطة المنبثقة عنه.

وشاهدت جلالتها باصات البرمجة والدارات الكهربائية وصندوق الرمل الخاص بالواقع المعزز وZspace الذي جاء برعاية شركة زين.

واطلعت جلالتها على معارض فك وتركيب الألعاب والهروب من الغرفة ونظام HTC Viveوكهرباء الدماغ والتحليق على ظهر التنين وصناعة الأفلام بتقنية إيقاف الحركة.

واستمعت جلالتها الى عدد من المبادرات لشباب تهدف لخدمة المجتمع منها مبادرة لمساعدة المكفوفين واخرى للسياحة في الأردن، ومقياس الرطوبة للرمل، الرقص مع سلالم موسيقية خيالية، وثورة الكتاب، وتطبيق للهواتف النقالة خاص بالعنف بالمدرسة، ومبادرة الأسطح الخضراء.

وعبر جنكنز، ممثل اليونيسف في الأردن عن عمق الشراكة مع الحكومة ومنظمات المجتمع المحلي مثل مؤسسة نهر الأردن والقطاع الخاص، لتمكين الشباب في المملكة من استخدام وسائل التكنولوجيا واعطائهم الفرص للابتكار والمشاركة الفعالة في مجتمعاتهم.

يشار إلى أن مؤسسة نهر الأردن بدأت بتنفيذ مشروع الابتكار الاجتماعي في عام 2017 بناء على اتفاقية مع اليونيسف بإطلاق 10 مختبرات ابتكار اجتماعي متنقلة من خلال العمل عبر مراكز “مكاني” التي أطلقتها اليونيسف لإيجاد بيئة تفاعلية آمنة للأطفال واليافعين وأفراد المجتمع، ويسعى المشروع إلى الوصول إلى اليافعين واليافعات ضمن الفئة العمرية (14-18) عاما لتمكينهم من الاستفادة من الخدمات والأدوات والموارد والحوافز المتوفرة لتعزيز الابتكار الاجتماعي لديهم.

وقد قام المشروع خلال عام 2017 بتدريب اكثر من 6 آلاف من اليافعين عبر منهاج الابتكار الاجتماعي الخاص باليونيسف، نتج عنه إطلاق وتنفيذ 150 مشروعا، كما يقوم المشروع على ثلاثة محاور تتمثل في معرض متنقل للتكنولوجيا المستجدة وتدريبات نظرية وعملية حول منهاج الابتكار الاجتماعي ومشاريع ومبادرات شبابية تخدم المجتمع المحلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

حقوق النشر محفوظة لموقع فريدنيوز | Newsphere by AF themes.
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
0

Your Cart