وكانت اللجنة المصرية برئاسة اللواء محمد الكشكي، مساعد وزير الدفاع، قد استقبلت من 29 أكتوبر إلى 2 نوفمبر الماضيين، وفدا من العسكريين الليبيين الذين أكدوا على الثوابت الوطنية.

ودارت خلال الجولة الماضية مناقشات تفصيلية بشأن مختلف الأفكار والحلول لتدشين مرحلة جديدة من مسيرة توحيد المؤسسة العسكرية الليبية.

وقد تم تشكيل مجموعة من اللجان الفنية المختصة لبحث آليات توحيد المؤسسة العسكرية ودراسة كافة القضايا التي تدعم تحقيق هذا المسار.