20 أبريل، 2021

فريد نيوز

صحيفة إخبارية إلكترونية شاملة ومتنوعة تمد القارئ العربى بالجديد فى العديد من المجالات المختلفة

السيناريست عبدالعزيز: روايتي دم فينيسيا سبب سعادتي وشهرتي

 

حوار : عمر مغيب 

إعداد  : سلمى فريد 

ضيفنا من أبناء الإسكندريه حيث نشأ بها وتعلق بي فنونها، وتعلق بالسينما منذ الصغر أبهرته الغرفه المغلقه ذات الظلام الداكن وفجأه تنطلق الإضاءة من شاشه العملاقه لي تبث أحداث الروايه .
هذه الصورة ظلت عالقه في ذاكرته وكانت سبب طموحة وشغغة أن يكون أحد أبطالها وحيث كان ، انه السينارست عبد العزيز أحمد الذي اختصنا بهذا الحوار.

نرحب بك في موقع فريد نيوز
اهلا وسهلا بحضرتك.

س. في البدايه نريد أن نعرف كيف اكتشفت شغفك للفن؟
ج. منذ الصغر وتحديدا في الخامسه من عمري كنت اذهب الى سينما مترو وكنت انتظر يوم الجمعه بشغف كبير للذهاب إليها ومع مرور الوقت أحببت تلك الغرفه وتعلقت بها وراودني حلم بأن اكون جزء منها. ولكن اتجهت لممارسة كرة القدم ولم أجد الحب إلا في السينما الذي سيطر على وجداني حيث درسة الكونسفتوار وتعلمت الموسيقى وكتابة الروايات

س. هل هناك ضمان لنجاح الفنان في جميع اعماله خصوصا اذا كان من نجوم الشباك؟

ج. العمل الفني مثله مثل باقي الأعمال لا بد من توافر آليات للنجاح منها التميز والإمكانيات مع شئ من الحظ وهي بالمناسبه شغلانه صعبه.
في يوم وليلة يتغير مسار حياتك بها إما أن ترفعك وإما أن تحبطك. لذلك اي عمل له علاقة بالفن مثل الإخراج او السيناريو او الممثل يعتمد على المخاطره.

س. ما هي الصعوبات التي تواجهك في هذا المجال؟
ج. ليس هناك صعوبات كله بيكون نصيب وتدابير ربنا ..وكل وقت وله احتيجاته ..في اوقات يكون العروض السائدة كوميدية إذا وضعنا أكشن مابينهم قد لاينجح بسبب إنشغال الناس بالكوميديا، ولكن الآن أكثر الأعمال تشمل الكوميدى والأكشن.

س. بصفتك كاتب وسينارست هل ما يقدم على الشاشه يعكس الواقع؟

ج. سؤال جيد ولكن الأهمية ليست بنقل الواقع من خلال الشاشة. الأهم هو أن تلك الأعمال تجد فيها المتعه والسعادة او بمعنى أدق أن العمل لابد أنيكون ممتع لدى المتفرج ويجذب إنتباه .. وليس كل الواقع يطرح والعكس .المهم أن نكون وصلنا فكرة او المضمون للمشاهد .

س. ما قصة روايتك المطروحه الأن ( دم فينيسيا
ج. دم فينيسيا سبب سعادتي وشهرتي ولكن قبل الحديث عن دم فينيسيا أريد ان أخبرك بشئ مهم قبل الدخول في عالم كتابة الروايات انا أحب اكتب السيناريو فأتجهت إلى قراءة الروايات ومن شدة إعجابي بتفاصيل وصرعات الروايات أحببت ذلك وقررت ان أخوض تجربة كتابة الروايات

س. لماذا اخترت ذلك الاسم وما هي مدة تأليف الروايه ؟
ج. الإسم في الأساس كان اسمه الحوائط الجائعه ولكن تغيير الإسم الي دم فينيسيا بالاتفاق مع الاستاذ محمود سيف ليكون اسم قريب من عقول القارئ وأحب اشكره من خلالكم لأنه من أكثر الناس أصحاب فضل عليا وكان ذوق في التعامل معي.
ثلاث سنوات هي عمر كتابة الروايه. نعم المدة كبيره لكن لظروف ارتباطي بأعمال أخرى .

 

س. لماذا اخترت مدينة الإسكندرية لتكون نقطة انطلاق للبطل؟
ج. أنا مواليد الإسكندرية ودائما ما يفضل عند كتابة اول اعمالك ان يكون هناك تشابه لشخصيتك مثل المكان الموهبه مواقف تعرض لها الكاتب لهذا أخترت الاسكندريه.
س. ما علاقة الموسيقى بسياق الرواية؟
ج. الموسيقى عامل مؤثر أساسي على أي عمل خاصة ان له دور كبير في جلب انتباه المشاهد وفي تأثيره .لذالك جعلته جزء من الفيلم خاصة ان لدي خبرة نوعا ما في الموسيقى حيث اني درسته.
أيضا هناك شخصية حقيقيه في الرواية. الدكتور محمد حسني هذا اسمه الحقيقي كما جاء بالروايه بعد استأذانه. لا بد عند كتابة روايه ان تشمل على بعض الشخصيات الحقيقيه وان تشمل بعض الأحداث التي تأثر بها كاتب الروايه.

س. ماهو الشئ الواقع في القصة؟
ج. الواقع هو طرح قصة حب حقيقيه شاهدتها أنا ومن هنا ادمجت الخيال مع روح التشويق وبعض الأحداث. التي تدور حول البطل داخل القصر مم هذة الأحداث يكتشف البطل ماهو سر هذا القصر .

س. هل تفضل مكان معين للكتابه؟
ج. المنزل هو مكاني المفضل.
س. هل بالفعل تنوي تحويل الروايه الي عمل سينمائي؟
ج. بالفعل أفكر في هذا ، وتم عرض الفيلم في أكاديمية نيورك .
كمان هناك عدد من الفنانين الذين يدعموني واعجبهم الرواية.

س. هل تأثرة بفيروس كورونا على حياتك؟
ج. حياتي كلها تأثرت بهذا الفيروس وكل أعمالي تعطلت وناس كتير وقف حالها ربنا يعديها على خير ويزيح هذه الغمه عن العالم اجمعين.
س. هل شاركت في ورش عمل؟ ومن هم الفنانين الذي استفدت منهم؟
شاركت في ورش عمل مع اساتذه منهم الفنان محمود حميده استاذي ومعلمي والأستاذ مدحت العدل من أكثر الناس التي تمتلك خبرة في المجال لذلك استغل اي عمل أشارك معه لاستفيد منه أيضا محمد حفظي وتامر حبيب.
ولكن هي المشكله ان الورشة الفنيه التي لا يتبعها عمل تكون ورشه منتقصه انا احب الورش التي يتبعها عمل واتمنى حدوثه في مصر .

س. ما هي أمنياتك التي تتمنى تحقيقها؟
ج. الحمد لله حققت معظمهم وإن شاء الله هناك أعمال قادمه يتم التحضير لها .. وأطمح للعالمية وأن يكون لي روايات عالمية .
في نهاية الحوار الممتع هل تريد إرسال رساله معينه ؟
أريد أن ارسل رساله الى الأصدقاء الجدعان في حياتي واشكرهم باالإسم من كل قلبي .
الفنان الكبير أمير كراره /الفنان هشام ماجد شيكو
/الفنان أحمد فهمي / المخرج خيري سالم /الفنان أسر ياسين / الصحفي عبد الله غلوش /الفنانه حنان مطاوع الفنانه ريهام عبد الغفور الفنانه عائشه بن أحمد والفنانه لقاء الخميسي /  الفنان محمد إمام / الفنا عصام السقا.
والفنان محمد عبد الرحمن ” توتا ” 
والفنان الكبير هانى رمزى /المطربة ساندي السينارست اسلام حافظ. وغيرهم من الفنانين.
لهم كل الشكر والتقدير على دعمهم ومساندتهم لي.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

حقوق النشر محفوظة لموقع فريدنيوز | Newsphere by AF themes.
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
0

Your Cart