25 أبريل، 2021

فريد نيوز

صحيفة إخبارية إلكترونية شاملة ومتنوعة تمد القارئ العربى بالجديد فى العديد من المجالات المختلفة

أعراض الصحة النفسية لمدمنى التسوق وطرق علاجها

1 min read

إدمان التسوق نوع جديد يندرج تحت أنواع الإدمان، حيث يواجه الشخص مشاكله من خلال التسوق الذى يخفف عنه، وتكون الحاجة للتسوق قهرية وتؤثر على الصحة النفسية، حتى مع غرق الكثيرين منهم فى الديون، فإذا لم يتمكنوا من التوقف عن التسوق ولديهم كميات كبيرة من ديون التسوق، قد يكون لديهم إدمان.

أعراض الصحة النفسية لمدمنى التسوق

وفقًا لما ذكره موقع “healthline” الطبى، هناك علامات تكشف عن حالة مدمنى التسوق:

1- هوس الشراء على أساس يومي أو أسبوعي

2- استهلاك الحد الأقصى للبطاقات الائتمانية أو فتح بطاقات جديدة دون سداد الأرصدة السابقة

3- يشعر بالنشوة المكثفة أو الإثارة بعد إجراء عمليات الشراء

4- شراء أشياء لا لزوم لها أو شراء الأشياء التي لا تستخدم

5- ارتكاب سرقة أو الكذب من أجل مواصلة التسوق

6- يشعر بالأسف أو الندم على المشتريات، ولكن يستمر في التسوق

7- يكون غير قادر على سداد الديون أو اقتصاد الأموال

8- الفشل في محاولات وقف التسوق القهري

ما هي علاجات إدمان التسوق؟

إدمان التسوق يمكن أن يكون من الصعب التحكم فيه، حيث إن عمليات الشراء هى جزء طبيعي من الحياة اليومية، وكل شخص لديه عادات لشراء الطعام بانتظام، وأشياء مثل الملابس والمنتجات الشخصية، والسيارات من وقت لآخر.

في معظم الأحيان، يمكن علاج إدمان التسوق من خلال العلاج السلوكي والمشورة الفردية، فالشخص الذي لديه إدمان التسوق يجب عليه تطوير السيطرة على المشتريات، وفي كثير من الحالات، قد ينبع إدمان التسوق من قضايا عاطفية أعمق أو ظروف صحية عقلية، فإذا كان ينبع من الاكتئاب أو قضايا الصحة العقلية الأخرى، قد يساعد الدواء.

كما أن إنشاء شبكة دعم من الأصدقاء والعائلة والآخرين من مدمنى التسوق، يمكن الشخص من التغلب على قضاياه والذهاب إلى العيش حياة صحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

حقوق النشر محفوظة لموقع فريدنيوز | Newsphere by AF themes.
WP2Social Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
0

Your Cart